الشهادتان معناهما وما تستلزمه كل منهما

481 11/11/2019
البرنامج لا يوجد برنامج
النوع كتب
اللغات المتاحة
الكمية المتوفرة

الشهادتان معناهما وما تستلزمه كل منهما : قال المؤلف في المقدمة: « فحيث إن التلفظ بالشهادتين والعمل بمقتضاهما هو الركن الأساسي للدين الإسلامي، وحيث إن جماهير أمة الدعوة يجهلون ما يراد بهما ويعتقدون أن المراد مجرد النطق بهما دون معرفة وعمل، وأن هناك من يفسرهما بما يخالف معناهما، لذا فقد أحببت أن أكتب بحثًا حول ذلك رجاء أن يستفيد منه من له قصد حسن ممن أراد الله به خيرًا ».

أضف تعليق

مواد مقترحة

  • سلسلة حال المسلم في الشدة والرخاء (٤)

    14Jun

    سلسلة حال المسلم في الشدة والرخاء (٤)

    قال شيخ الإسلام ابن تيمية – رحمه الله: "إذا توجه العبد إلى الله بصدق الافتقار إليه، واستغات به مخلصاً له الدين, أجاب دعاءه، وأزال ضرره، وفتح له أبواب الرحمة. فمثل هذا قد ذاق من حقيقة التوكل والدعاء لل...

  • سلسلة حال المسلم في الشدة والرخاء (٤)

    14Jun

    سلسلة حال المسلم في الشدة والرخاء (٤)

    قال شيخ الإسلام ابن تيمية – رحمه الله: "إذا توجه العبد إلى الله بصدق الافتقار إليه، واستغات به مخلصاً له الدين, أجاب دعاءه، وأزال ضرره، وفتح له أبواب الرحمة. فمثل هذا قد ذاق من حقيقة التوكل والدعاء لل...

  • حب النبي صلى الله عليه وسلم وعلاماته

    09Sep

    حب النبي صلى الله عليه وسلم وعلاماته

    "حب النبي صلى الله عليه وسلم وعلاماته : فإنه مما يجب على المرء أن يكون النبي الكريم - صلوات ربي وسلامه عليه - أحب إليه من الخلق كله. ولهذا ثمرات عظيمة في الدنيا والآخرة، لكن كثيراً من مدعي حبه - صلى ا...

  • هذا هو الإسلام

    09Sep

    هذا هو الإسلام

    كتاب يشرح بعض جوانب الإسلام: العقيدة والعبادة ونظام الدولة والعديد من الجوانب الأخرى.

  • سلسلة حال المسلم في الشدة والرخاء (1)

    18Jun

    سلسلة حال المسلم في الشدة والرخاء (1)

    «كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا حزبه أمر صلى» رواه أبو داود والنسائي. "كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا حزبه أمر قال: يا حى يا قيوم برحمتك أستغيث" أخرجه الترمذي. "كان النبي صلى الل...

  • لاَ ضَرَرَ وَلاَ ضِرَارَ

    16Jun

    لاَ ضَرَرَ وَلاَ ضِرَارَ

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" لاَ ضَرَرَ وَلاَ ضِرَارَ" رواه ابنُ ماجه وصححه الألباني. 

النشرة البريدية ادخل البريد الالكتروني للاشتراك فى النشرة البريدية